مصدر مقرب رمضان صبحي يفكر فى البقاء بالاهلى

مفاجأة كبرى رمضان صبحي يفكر فى البقاء بالاهلى اوضح مصدر مقرب من اللاعب رمضان صبحي انه يفكر الان بجديه للبقاء بالنادي الاهلى بعدما تعرض لضغط جماهير النادي الاهلى ومحبيه وسوف نوافيكم بالتفاصيل قريبا..

واضاف المصدر انه رمضان صبحي يجلس بمفرده من يومين بغرفته المغلقة للتفكير فى الامر بشده مع مراجعه الاهداف والدكريات الخاصة به مع النادي الاهلى ويتوقع من رمضان صبحي التراجع عن العرض المقدم من بيراميدز او الاحتراف الخارجي.

صرح عمرو بسيوني في تصريحاته للمركز الإعلامي لنادي بيراميدز إن رمضان صبحي هو الموهبة الأهم في الكرة المصرية في الوقت الحالي، وهو بمثابه إضافة كبيرة على مختلف الأصعدة ويتشرف أي نادي في العالم بالتعاقد معه”.

أضاف مدير التعاقدات:” رمضان صبحي لاعب متعاقد مع نادي هيدرسفيلد الإنجليزي ويتبقى في عقده مع ناديه موسما واحدا وبالتالي لا يجوز الحديث عن التعاقد مع اللاعب قبل مخاطبة النادي الإنجليزي بشكل رسمي”.

بسيوني أضاف قائلا:” بيراميدز دائما ما يسلك الطرق الشرعية ويضرب به المثل في تعاملاته مع الأندية، وبالفعل تمت مخاطبه النادي الإنجليزي لمعرفة مطالبهم المادية بخصوص انتقال اللاعب”.

اختتم مدير التعاقدات تصريحاته:” كل ما يشاع في وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي بخصوص راتب اللاعب أو مقابل انتقاله إلى نادي بيراميدز ما هي إلا اجتهادات شخصية بعيدة كل البعد عن الواقعية، ونرجو من الجميع تحري الدقة والحصول على المعلومات من مصادرها الرسمية”.

كشف أمير توفيق مدير التعاقدات بالنادي، عن الموقف النهائي للأهلي من شراء اللاعب رمضان صبحي، والذي انتهت إعارته من نادي هدرسفيلد الإنجليزي في 30 يونيو الماضي.

وقال: إن النادي بدأ سلسلة المفاوضات مع هدرسفيلد لشراء رمضان صبحي منذ إبريل الماضي، بعد موافقته وإبداء رغبته في الاستمرار، ضمن صفوف الأهلي في جلسة جمعته مع الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي، ما لم يتلق اللاعب عرضًا أوروبيًا يحقق طموحاته.

واستغرقت المفاوضات مع النادي الانجليزي في البداية بعض الوقت، نظرًا لعدم وضوح الرؤية بالنسبة لعودة النشاط الرياضي على مستوى العالم بسبب جائحة كورونا.

لكن في الفترة الماضية كثف النادي الأهلي مفاوضاته، وقدم عرضًا ماليًا متدرجًا وصل إلى 2.5 مليون جنيه استرليني.. ولكن النادي الإنجليزي طلب رفع المبلغ إلى ثلاثة ملايين ومائتين وخمسين ألف جنيه إسترليني.

ونظرًا لأن الأهلي متمسك باستمرار رمضان صبحي، ضمن صفوفه وافق على المبلغ وأرسل موافقه مكتوبة إلى هدرسفيلد.

ثم تلقى الأهلي موافقة من النادي الإنجليزي على بيع رمضان صبحي نظير المبلغ المشار إليه.. وكان قد سبق هذه الخطوة جلسة جمعت أمير توفيق مدير التعاقدات مع اللاعب، وتم الأتفاق على حقوقه المالية.

ولكن بعدما ابلغ الأهلي رمضان صبحي بالموافقة المكتوبة على شرائه من نادي هدرسفيلد.. طلب اللاعب بالتنسيق مع وكيل أعماله نادر شوقي أرجاء اتمام انتقاله للأهلي، لمدة يومين لأنه تلقى عروضًا من أندية أخرى ويحتاج مهلة للتفكير..
وبناء على ذلك طلب النادي الأهلي من هدرسفيلد في مكاتبة رسمية استمرار موافقته التي ارسلها للأهلي على بيع رمضان صبحي لمدة يومين إلى أن يحسم اللاعب موقفه.

لكن بالتواصل مع رمضان صبحي أمس من جانب أمير توفيق طلب اللاعب وبرؤية مشتركة مع وكيل أعماله مهلة أخرى حتى السبت القادم للمزيد من الدراسة للعروض التي تلقاها، وإزاء رغبة اللاعب الشديدة في العودة إلى الاحتراف الاوربي لاسيما وأنه مملوكًا لنادي هدرسفيلد وليس للنادي الأهلي وحاجته للوقت لدراسته العروض التي تلقاها.

وحرصًا على استقرار فريق الأهلي ووضوح الرؤية أمام مديره الفني.. في ظل الارتباطات الرسمية المتتالية محليًا وإفريقيًا.

رأى النادي الأهلي، أن يترك الفرصة أمام رمضان صبحي ليحسم موقفه مع ناديه هدرسفيلد لتحديد وجهته القادمة خلال المهلة التي طلبها، إلا أن أمير توفيق مدير التعاقدات تلقى اتصالًا من اللاعب قبل قليل يبلغه فيه، أنه لا يرغب في اللعب للأهلي وسوف ينتقل لنادي بيراميدز، وبناء على ذلك أصبح رمضان صبحي خارج الحسابات الفنية لفريق الأهلي.

من جانب اخر تقدم مجلس إدارة نادي الزمالك، برئاسة مرتضى منصور، بعرض رسمي إلى نادي هيدرسيفيلد الإنجليزي؛ من أجل التعاقد مع رمضان صبحي، بعد انتهاء إعارته للنادي الأهلي.

وجاءت قيمة العرض بقيمة 3 ملايين و600 ألف إسترليني، يتم دفعها “كاش”، حال موافقة النادي الإنجليزي، بزيادة عن عرض النادي الأهلي، الذي تقدم به ووصل إلى 3 ملايين و250 ألف إسترليني، يتم دفعها على 3 أقساط، الأول بعد توقيع العقود في سبتمبر المقبل، والثاني في يوليو 2021، والثالث في سبتمبر 2022.

Comments are closed.