اخبار مصر اسلام محمد

العضو البرلماني متولي:يجب أتخاذ احتياطات صارمة بالنسبة للاشخاص الأكثر عرضة للإصابة بكورونا

تصريحات العضو البرلماني طارق متولي

 

وأكد النائب طارق متولي ، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة السويس وعضو اللجنة الصناعية ، أنه على الرغم من فرض بعض الإجراءات الوقائية على فيروس كورونا في البلاد ، إلا أن بعض المجموعات لا تزال مجبرة على الخروج للعمل ، مما جعلها عرضة لخطر عدوى الفيروسات ، هم السائقين والموردين وموظفي التوصيل والمطاعم والنظافة.

ودعا نائب وزير لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب إلى دراسة قرار حظر السفر بين المحافظات قبل العيد خلال الفترة الزمنية المناسبة ، واتخاذ نفس الإجراءات التي يتخذها العيد لمنع أي تجمع وتراكم.

وأشار إلى أن السبب في ذلك هو أنهم يتواصلون بشكل مباشر مع عدد كبير من المواطنين كل يوم ، ويطلبون منهم حماية حياتهم من خلال توفير الملابس والأقنعة الواقية ، ويجب اتخاذ جميع التدابير لمنع هذا الفيروس الفيروسي الخبيث تمامًا. السماح لاختراق المواطنين ، وخاصة عمال النظافة،التعرض لمخاطر الإصابة بهذا الوباء المميت نتيجة نقل النفايات التي تم جمعها من مراكز الحجر الصحي أو مراكز العزل للمصابين ، مضيفًا أنهم أحد العناصر الأساسية في نظام الوقاية أفضل من العلاج وأكثرهم ضعفاً إلى الوقوع ضحية للعديد من العوامل ، وأهمها افتقاره إلى أبسط احتياطات السلامة بالإضافة إلى صوته الذي يعبر عنه ويعرض مشاكله وواقع المخاطر التي يواجهها يوميًا ، وإذا كان مستوى وعيه يرتفع مع ظهور أزمة كورونا ؛ لا يوجد كيان نقابي يدافع عن مصالح هذه المجموعة كما هو مطلوب.