اخبار مصر اسلام محمد

فقدان طبيب لبصره اثناء العمل في مستشفي العزل

بعد قرار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بعلاجه على نفقة الدولة، الطبيب محمود سامي، الذي أصيب بارتفاع شديد بضغط الدم أثناء عمله بمستشفى العزل ببلطيم لعلاج المصابين بفيروس كورونا، ويعاني حاليا من فقدان البصر.

 

وأثناء الزيارة استعرضت وكيل الوزارة مع عدد من أقارب الدكتور ، الفحوصات  الطبية، وتواصل المديرية معهم، مؤكدين أن ما تعرض له الطبيب المصاب بفقد، نظراً للإجهاد الذى تعرض له أثناء عمله بمستشفي العزل في بلطيم، ولمدة ساعات طويلة، لتقديم الخدمات الطبية للمرضى.

 

تصريحات الدكتور محمود سامي

 

كان الطبيب في العناية المركزة بقسم أمراض القلب بمستشفى كفر الشيخ العام وهو على سريره ، وقال إنه لم يندم على أداء واجباته ، مضيفا: «لو تكرر الموضوع لن أتأخر عن أداء واجبي كطبيب».

وتابع: «أتمنى أن يشفيني الله ويرد إليَّ بصري لأعود لعملي ومساعدة زملائي في مواجهة كورونا».

واختتم الطبيب، الذي وصفه بيان مجلس الوزراء بالبطل: “أنا متزوج ولدي أطفال ، ولا يندم على أداء واجباتي. في مواجهة هذا الوباء ، بمساعدة الأطباء ونظام الرعاية والدولة بأكملها. “.