موعد أجازة عيد العمال لعام 2020 بيان وزراة القوة العاملة

أقرت وزارة القوى العاملة برئاسة الوزير محمد محمود أحمد سعفان، اعتبار الجمعة 1 مايو يوم عطلة رسمية بمناسبة الإحتفال بـ “عيد العمال” الذي يحل في الأول من مايو من كل عام، على أن تشمل الأجازة العاملين بالقطاع العام والخاص وجميع العاملين المخاطبين بأحكام القانون رقم 12 لسنة 2003، وقد اصدرت الوزارة منشوراً رسمياً بذلك أرسلته إلى مديريات القوى العاملة بالمحافظات المختلفة لتقوم بتوزيعه على المنشئات والشركات.

وصرح مصدر بوزارة القوى العاملة، إن غدًا الخميس يوم عمل عادي وليس إجازة بدلا من يوم الجمعة الموافق أول مايو -عيد العمال- وهي الإجازة السنوية للعاملين بالقطاع العام والخاص وقال أن اﻷجر يوم الجمعة مضاعف “مثلي الأجر” لمن يعمل في هذا اليوم.

ويثتنى من أجازة عيد العمال، العاملين بالقطاع الخاص، حيث يجيز القانون لصاحب العمل أن يرغم العامل على العمل في يوم العطلة الرسمية- إذا ما اقتضت مصلحة العمل ذلك دون تضرر على العامل – في مقابل أن يتقاضى العامل نظيره عمله في هذا اليوم أجر يومين كاملين.

وفي السياق ذاته، تقدم وزير القوى العاملة بتهانيه للعمال المصريون في عيدهم، مؤكداً مدى أهمية ما يقومون به في عملهم والذي يكون من شأنه رفعه الوطن ومواصلة عمليات البناء والإنتاج في مصر باذلين في سبيل ذلك أسمى التضحيات.

تجدر الإشارة إلى أن عيد العمال هو يوم عطلة رسمية أيضاً في كافة البنوك الرسمية العاملة في مصر العربية والأجنبية، وأجازة رسمية للبورصة وسوق الأعمال.
تاريخ عيد العمال
عيد العمال هو عيد عالمي تحتفل به سائر دول العالم، يرجع تاريخه إلى ولايه شيكاغو الأمريكية عندما نظم العمال عام 1856 مسيرات عمالية من أجل المطالبة بخفض ساعات العمل إلى ثمان ساعات في اليوم، وتم تحديد اليوم الأول من مايو كأجازة رسمية للعمال، وهو يشير إلى ذكرى إحياء نضال الثمان ساعات، التي راح ضحيتها عدد كبير من العمال من أجل أعطاء حق العطلة لذويهم.

وقد انتشرت الفكرة في جميع أنحاء العالم في وقت لاحق، ومنها إلى افريقيا وسائر الدول العربية، ليعتبر يوم الأول من مايو يوم عطلة رسمية تعطل فيه جميع المصالح والأعمال، ويُعطى للعمال فرصة للراحة من أجل شحن الطاقة ومواصلة العمل بجهد وكفاح من جديد.

Comments are closed.